منتديات شمعة الإسلام

"

لاعلاناتكم على المنتدى

لاعلاناتكم على المنتدى يرجى الاتصال على الرقم / 0505283476

عدد زوار المنتدى

.: عدد زوار المنتدى :.


عيدكم مبارك

شاطر
avatar
الكنترول
محرر وكاتب والمشرف العام
محرر وكاتب والمشرف العام

عدد المساهمات : 374
نقاط : 11325
السٌّمعَة : 5
تاريخ التسجيل : 20/12/2009
العمر : 27
الموقع : المملكة العربية السعودية

عيدكم مبارك

مُساهمة من طرف الكنترول في الثلاثاء أغسطس 30, 2011 2:54 am


الله أكبر..الله أكبر..الله أكبر..لا إله إلا الله
الله أكبر..الله أكبر..ولله الحمــد

الحمدلله الذي شرع لعباده مواسم الفرح والسرور
والصلاة والسلام على خير نبي وأفضل رسول وعلى آله وصحبه ومن تبعه بإحسان إلى يوم البعث والنشور

كل عـام وانتـم بخــير..
تهنئــة إلىكل الاعضاء والمشرفين في تاج سبأ والى كل مسلم ومسلمــة في مشارق الأرض ومغاربها
بعيــد الفطـر السعيـــد..

تقبـل الله طـاعتـــكم
وبالعيـــــد أسعــدكم
ومن النــــار أعتقـكم
والفردوس أسكنـكـم

عيدكم مبارك
أعاده الله على أمة محمد صلى الله عليه وسلم خير البشـر بالنصر والعـز والتمكـين

نقول..
ليــس العيــد لمن لبـس الجــديـــد..
ولكـن العيـد لـمن نجـا يوم الوعيــد..
أخي وأختي في الله:
العيد هو موسم الفرح والسرور وأفراح المسلمين وعيدهم إنما هو برضا خالقهـم ومولاهم لا - كما يعتقد الكثير - أن العيد مقتصر على طعام وشراب ولهو ولعب وثياب..
إنما هـو أيـام شكـر وتكبيـر وذكر وتهليــل..

فالعيـد للعبـاد الطائعين وليس للعصـاة الفاسـديـن
العيـد لمـن أظمـأ نهـاره بالصيـام وأحيـا ليلـه بالقيـام
العيـد لمن سهـر على تلاوة القرآن لا على الأغاني والألحـان
العيد لمن طاعـاته تزيد وليس -فقط- لمن تجمل باللباس والمركوب
العيد لمن أطـاع العـزيز الغفـار وليس - فقط - لمن حاز الدرهم والدينـار

أعيـاد المسلميــن..

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
(...قـَدِمْتُ عَلَيْكُم ولكـُم يومانِ تَلْعَبُونَ فيهما وإنَّ الله قد أبْدَلَكُم يَوْميـنِ خيرتً منهما : يومَ الفِـطرِ و يـوم النَّـحـرِ)
صححه الالباني

وهنـاك عيد ثالث يتكـرر كل اسبوع وهو يوم الجمعـة وليس للمسلميـن في الدنيـا إلا هذه الأعياد الثلاثة .


أخوتي الاحبـاء..
اذا تقرر أن اعيـاد المسلميـن هي تلك الأعياد الثلاثة, تبيـن أن كل ما يطلق عليه اسم ( عيد) سوى هذه الثلاث فهو من الأعيـاد المبتدعـه فيحرم على المسلميـن الاحتفال فيها . أو مشـاركة أهلهـا وتهنئتهـم بهـا .


أخوتي المسلمين..
الخير كل الخير في اتبـاع هدى نبينـا صلى الله عليه وسلم في كل أمور حياتنـا والشر كل الشر في مخالفـة هُــداهُ صلى الله عليه وسلم قوله عليه الصلاة والسلام(....وأحسن الهدي هدي محمد صلى الله عليه وسلم.....)
صحيح مسلم


لذا أحببنـا أن نذكرك ببعض هدي النبي صلى الله عليه وسلم في الأقوال والأفعـال في أيـام العيـد..

أولا..
قوله تعـالى {...وَلِتُكْمِلُواْ الْعِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُواْ اللّهَ عَلَى مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ}
(185) سورة البقرة
وأيضا لقوله صلى الله عليه وسلم:
(.....فأكثروا فيهن من التسبيح والتكبير والتحميد والتهليل )
حسنـه أبن حجر

وصيغـته أن تقول
الله أكبر..الله أكبر..الله أكبر..لا إله إلا الله..الله أكبر..الله أكبر..ولله الحمــد ولابأس بالزيادة ان كان الاصل موجود كما قال بذلك احد العلماء))
ويُـسـَن جهـر الرجال به في المسـاجد والأسواق والبيوت
إعلانـا بتعظيـم الله سبحانه وتعالى وشكره
وإظهـارا للفرح والسرور..

والنسـاء يكُـبـِّرن بصوت خافـت..لما جـاء في حديث أمِّ عطية رضي الله تعالى عنها:
(....حتى نُـخـرج الحُـيـَّـض فيـكُـنَّ خلف النـاس , فـَيـُـكَــبِّـرْنَ بتكبـِـيـِرهم ويَـدعِـيـن بدعائهـم...) متفق عليه

ثانيـا:
يحرم صوم يوم العيد لحديث أبي سعيد الخدري رضي الله تعالى عنه :
(أن النبي صلى الله عليه وسلم نهى عن صيام يوميـن : يوم الفطر ويم النحر )
متفق عليه

ثالثـا:
من السنــة المحافظـة على صلاة العيـد وعدم إضاعتهـا

رابعـا:
من السنةفي يوم العيد وقبل الذهاب إلى صلاة العيد
الاغتسال ( والتطيب للرجال ) ولبس أحسن الثياب وأجملها دون اسبال الثوب لقوله صلى الله عليه وسلم: (ما أسفل الكعبين من الازار ففي النار )
البخاري


خامسا:
من السنة الأكل قبل صلاة عيد الفطر ويستحب أن تكون تمرات وترا
(اي واحده أو ثلاث أو خمس إلخ) وذلك لفعل النبي صلى الله عليه وسلم

سادسا:
التبكير للصلاة قال الله تعالى {...فَاسْتَبِقُواْ الْخَيْرَاتِ.....}
(148) سورة البقرة
وصلاة العيد من أعظم الخيرات والقربـات

سابعـا:
من السنة الصلاة في (( مصلى العيد )) لفعل الرسول صلى الله عليه وسلم كما في البخاري( كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يخرج إلى الفطر والأضحى إلى المصلى....)..ولم يتخـذ منبرا في مصلى العيـد

ثامنـا:
الذهاب إلى مصلى العيد ماشيـا إن تيسـر ( كان صلى الله عليه وسلم يخرج إلى العيدين ماشيـا ويصلي بغير أذان ولا إقامه...)
صححه الالبـأني

تاسعا:
خروج النسـاء والصبيـان:
يشرع خروج الصبيان والنساء في العيدين إلى المصلى من غير فرق بين بكر وثيب وشابه وعجوز وحائض ونفسـاء لحديث أم عطية رضي الله تعالى عنها قالت (أمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم أن نخرجهن في الفطر والأضحى العواتق(الأبكار) والحيض وذوات الخدورفأما الحيض فيعتزلن الصلاة ويشهدن الخير ودعوة المسلمين...)
متفق عليه

عاشرا:
لا تشـرع النافلـة قبل صلاة العيد ((اذا كانت في المصلى))

الحادي عشر:
صلاة العيد ركعتـان...يفـتـتح الأولى بسبع تكبيرات غير تكبيرة الاحرام
والثانيـة بخمس تكبيرات غير تكبيرة القيـام
واذا سلم من ركعـتين قام الامـام فيخطب خطـبتين
ويجلس بينهما كما في صلاة الجمعه

الثاني عشر:
التهنئـة بالعيـد:
كـان أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم إذا التقوا يوم العيد يقول بعضهم لبعض:
(تقبل الله منا ومنكم)
حسنه ابن حجر

الثالث عشر:
مخالفة الطريق:
من السنة أن يخالف المسلم الطريق الذي أتى منه لفعل النبي صلى الله عليه وسلم
(.....كـان صلى الله عليه وسلم يرجع ماشيـا في طريق آخر )
صححه الالبـاني


أخوتي الاحبـاء:
نذكركم ببعض الخلال المطلوبة في كل وقت وحين ولا سيما في يوم عيد المسلمين
1) زر الأصدقـاء والأقـارب وصل الارحـام
2) أكرم الاضيـاف والإخوان وأطعـم طيب الطعـام
3) طهـر قلبك من الكراهيـة والحسد والبغضاء وافش السلام
4) حسن الأخلاق والأفعال واجتنب فاحش الكلام
5) تمسك بجميل الصفات والخصال وصم ستـا بعد رمضان من شوال
أخوتي في الله..
إن هذه الاخلاق العظيمة الفاضلـة لقليـل من كثير مما علمنـا إياه قدوة البشرية حبيبنـا وحبيبكم وحبيب كل مسلم على وجه الأرض وتحت الأرض ويم العرض رسول الله صلى الله عليه وسلم الذي وصفـه ربه عز وجل بقوله:
{وَإِنَّكَ لَعَلى خُلُقٍ عَظِيمٍ}
(4) سورة القلم

وكما قال صلى الله عليه وسلم:
( إنما بعثـت لأتمم صالح الأخلاق )
صححه الالبـاني

وكما وصفـته أم المؤمنين عـائشــة رضي الله تعالى عنها
الصديقة بنت الصديق
زوجة رسول الله صلى الله عليه وسلم في الدنيـا والآخرة
المبرأة من فوق سبع سمـاوات
حبيبة رسول الله صلى الله عليه وسلم
التي لم يتزوج عليه الصلاة والسلام بكرا غيرهـا
ولم ينزل عليه الوحي في لحاف أمرأة سواهـا
ولم يكن في أزواجه من هي أحب إليه منها....
وصفتـــه بقولها : ( كـان خلقـه القرآن )
صحيح مسلم


مخالفـات تقع في العيـد
أخوتي..
إحذر من الوقوع في الأخطـاء التي يقع فيهـا الكثير من النـاس والتي منهـا:


-الإسراف والتبذير ولو كـان في أمور مباحـه كالمأكل والمشرب والملبس
- تخصيص يوم العيد لزيارة المقابر ( والاعتقاد أنه سنة ) بل هي مشروعـة في كل وقـت ((( في العيــــــد وغيـــره )))
-استتقبـال العيـد بالغنـاءالفاحش والرقـص والمنكـرات....إلخ بدعـوى إظهـار الفرح والسرور


أخيــرا ايهـــا الاحبــــة..
إن العيـــد شكــر وليــــس فسقــا
فاحفظــوا أوامر ربــكم
وراقبوا نسـاءكـم وابنـاءكم
وكونوا عونـا لإخوانـكم المسلميـن على طـاعـة الله عز وجـل

أســـــأل الله العظيــــم
أن يعـطيـنـا ويعطيـكم أطيــب ما في الدنيــا..
ألا وهي محبــة الله

وأن ينفعنـا وينفعـكم بأنفــع الكـــــــتـب..
ألا وهو كتـاب الله

وأن يجمعنــا وإيـاكم بأفضـــــــل الخــلق..
ألا وهو رسول الله
وأن يرينـا ويريـكم أحلــــــى مـا في الجنـــــة..
ألا وهي رؤيـــة الله


وتقبــل الله منــا ومنــكم

الله أكبر..الله أكبر..الله أكبر..لا إله إلا الله
الله أكبر..الله أكبر..ولله الحمــد
الله أكبر..الله أكبر..الله أكبر..لا إله إلا الله
الله أكبر..الله أكبر..ولله الحمــد
الله أكبر..الله أكبر..الله أكبر..لا إله إلا الله
الله أكبر..الله أكبر..ولله الحمــد


_________________

    الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين أكتوبر 22, 2018 3:42 pm